تدلي الجفن

تدلي الجفن (بتوز)

تعني کلمة تدلي الجفن أمرین وهما انتفاخ الجفن والتدلي الحقیقي والذي یخرج شکل الجفن عن مظهره الحقیقي ویمیل إلی الأسفل. وسنشرح انتفاخ الجفن في هذا القسم. انتفاخ الجفن هو نوع من أنواع تدلي الجفن وفي حقیقة الأمر هو جلد الجفن المترهل والإضافي أو العضلات المترهلة والذي یُسمی باللغة الانجلیزیة baggy eyelids أي الجفون الفضفاضة. وهو أمر شائع بین کبار السن ویشهد عند الصغار في بعض الأحیان، ربما یکون المراجعین أکثرهم من الفئات الشابة طالبین إزالة الانتفاخ في الجفن الذي قد یظهر نتیجةً لجاذبیة الأرض (في الحقیقة جاذبة الأرض تسحب الجلد وأنسجة الجسم إلی الأسفل) والانخفاض وانعدام الأنسجة المطاطیة في الجلد وتضعیف الأنسجة المتضامنة، یحدث التدلي في الجفن الفوقاني علی الأغلب ولکنه ممکن الحدوث في الجفن التحتاني أیضاً.

تدلي الجفن

تدلي الجفن

عملیة التجمیل للجفن الفوقاني

بعض الأمراض الشائعة مثل جحوظ العین الذي یحدث بسبب أفراط النشاط في الغدة الدرقیة والأمراض الکلیویة وبعض الأمراض الجلدیة والشریانیة والرسوبیة قد تکون سبباً لتدلي الجفن وترهله وانتفاخه. من الجدیر بالذکر أن الوراثة أمر هام جداً في هذا الأمر.

تظهر حافة الجفن أدنی من موقعها الطبیبعي في هذا النوع من التدلي وقد یکون خفیفاً أو شدیداً، تُسمی الکمیة الخفیفة بالبتوز. الحالة الشدیدة قد تعیق النظر وتسبب الاختلال في الرؤیة. إن کان الشخص یعاني من هذا النوع من التدلي منذ صغره فیمکن أن یعیق مدی رؤیته ویسبب الغمش أو کسل العین وبالتالي یسفر عن أضرار بالغة وإذا لم یتم معالجته في الکبر فلن یعود البصر المفقود بعدها للأسف وسیلازمه مدی الحیاة.

یمکن تقسیم عملیة تدلي الجفن والانتفاخ إلی قسمین:

العملیة الوظیفیة والعلمیة التجمیلیة (کوزمتیک)

في العملیة الوظیفیة قد یکون تدلي الجفن وترهله إلی الحد الذي یعیق مدی الرؤیة أو أنّ الانتفاخ قد یحجب الرؤیة أو یحدث ثقلاً کبیراً في تلک المنطقة أو أن یقوم بتحدید نطاق الرؤیة. في هذه الحالة للعملیة الجراحیة أهمیة في توسیع مدی الرؤیة فضلاً عن الکوزمتیک.

لایسبب تدلي الجفن في أغلب الأفراد مشکلة في الرؤیة وللعملیة جانب تجمیلي فقط ویراجع الشخص لهذا الغرض فحسب.

قد یشکوا المراجعون من المعاناة في العین أو قد یسفر تدلي الجفن وترهله عن بعض الأمراض مثل مرض العین وتغییر شکل الجفن إلی الداخل وإلی الخارج وتورم الجفن والتهاب الجلد. ولکن یشکوا الأشخاص الذین یراجعون الطبیب بسبب عملیة التجمیل من الإمتلاء وثقل الجفن الفوقاني أو تکیس وانتفاخ الجفن التحتاني وحافة العین. قد تستدعي هذه الأمور کلها مراجعة الدکتور الجراح وقد تکون هناک انتفاخات دون التدلي والترهل والتجاعید. یلاحظ الانتفاخ المتکون من الدهون تحت الجلد لدی الشباب الذین لهم خلفیة وراثیة.

واما بالنسبة للانتفاخ الدهني، رغم أنه الجفن رقیق جداً ولکنه یتکون من طبقات مختلفة ومتعددة، الحاجز المداري هو طبقة من هذه الطبقات والذي یکون خلفه بعض الدهون وقد یتدلي في بعض الأحیان وتبرز الدهون الموجودة خلفه وقد یحدث هذا الأمر نتیجة للتقدم في السن أو الوراثة.

الأعراض

من ناحیة الباثولوجیا في الحقیقة إنّ الأعراض التي تظهر في الانتفاخ والترهل هي تغییرات تظهر في الجلد نتیجة لتقدم السن وفي هذه الحالة تنعدم مطاطیة الجلد علی مر الزمان. یتکون الجلد من ثلاث طبقات تسمی الطبقة السطحیة بالأبیدرم وتسمی الطبقة بعدها بالدرم.

مع تقدم السن تصبح الطبقة السطحیة أکبر ویمتط الجلد ویترهل وقد تکبر العروق اللنفاویة حتی، هناک عضلة حول العین باسم العضلة الحلقیة، هذه العضلة عادتاً تکون سالمة ویلاحظ تغییراتها بالفحوصات المجهریة بواسطة الطبیب في الطبقات السطحیة والتحتانیة أي في الأبیدرم والدرم.

الأسباب المؤثرة في تدلي الجفن

إن أکثر الأسباب شیوعاً في تدلي الجفن هو تقدم السن والشیخوخة، وهو ینقسم إلی قسمین: القسم الأول هم الأشخاص الذین تتدلي جفونهم نتیجةً لکبر السن والقسم الثاني هم الأشخاص الذین تتدلی جفونهم بسبب الوراثة وهیکل بناء العین. یبرز هذا التدلي في القسم الأول بعد بلوغ 35 سنة وما فوق ویبرز هذا الأمر عند القسم الثاني منذ الصغر وقد یبرز أحیاناً منذ المراهقة أیضاً.

من النادر أن یُمنع الشخص من إجراء العملیة تدلي الجفون بسبب وجود مرض خاص فیه، لذا تشخیص هذه الأمور هي من اختصاصات الطبیب الأخصائي لتجمیل العیون وهي من الأمور المهمة جداً.

أسباب ظهور البتوز

قد تکون وراثیة

أو حدثت عند الولادة

أو حدثت نتیجة تقدم السن

وقد تظهر في عین واحدة أو تظهر في کلتا العینین

أسباب وانواع تدلي الجفن من نوع البتوز

أکثر التدلي شیوعاً في البتوز هو التدلي الولادي الذي یلازم الطفل منذ ولادته. و أکثر الأسباب شیوعاً هو اختلالات في العضلة التي تسحب الجفن، بالأحری لم یتم تکامل هذه العضلة في مراحل عمر الجنین.

بعض من تدلي الجفن قد یکون مصحوباً باختلالات حرکة العین وعضلاتها أو ورم الجفن أو ورم سائر المناطق. قد تکون هناک اختلالات في أعصاب العین حتی. لذا نفید بأن إن کان شخص ما یعاني من تدلي الجفن الولادي من نوع البتوز فیجب أن تتم الإجراءات الکاملة.

النوع الثاني من البتوز هو البتوز عند کبار السن. والمقصود به البتوز الذي یحدث عند تقدم السن ولم یکن موجوداً من قبل. أکثر الأسباب شیوعاً في هذا البتوز هو الترهل والتراخي وبالتالي انفاصل وتر العضلة الذي یسحب الجفن إلی الأعلی (المکان الذي یتصل بالجفن) سیسبب تدلي الجفن. قد یکون سبب تقدم السن هو سبب هذا الانفصال أو الترهل الوتري، قد یحدث هذا الانفصال إثر اصابة العین أو الماء الأبیض فیها. ربما الالتهابات أو أورام العین تسبب تدلي الجفن من نوع البتوز أیضاً.

تدلي الجفن أو البتوز في الأطفال

تدلي الجفن أو البتوز هو أمر وراثي یحدث لدی الأطفال واذا کان البتوز متوسطاً أو شدیداً فقد یحتاج الطفل لعلاج فوري لتحسن رؤیته.

علی الأغلب البتوز الوراثي یکون نقصاً في تکامل العضلة التي تسحب الجفن الفوقاني أي عضلة اللیفاتور. رغم أن البتوز هو اختلال معزول عن سائر الاختلالات ولکنه قد یکون مصحوباً بالاختلالات التالیة في بعض الأحیان:

الأمراض العضلیة

الاختلالات العصبیة

اختلالات حرکة العین

اخطاء الانکسار

اورام الجفن أو سائر الأورام

علی الأکثر لایشفی البتوز أو تدلی الجفن الولادي بمرور الزمن.

ما هي علائم البتوز؟

من البدیهي أنه أوضح علامة لهذا العارض هو الجفن المتدلي إلی الأسفل. أي حافة الجفن تکون أسفل من موضع الأهداب. تدلي الجفن علی الأغلب یکون ذوجهة واحدة ولکن ربما في بعض الأحیان یکون في جهتین أیضا.

قد تکون من أحدی علامات البتوز لدی الأطفال هي حرکة الرأس إلی الأعلی ورجوعه إلی الوراء لکي یستطیع الطفل أن ینظر من الأسفل. قد تسبب هذه الحالة مضاعفات في الرقبة لدی الأطفال. ستسفر هذه الحالة عن اختلالات الرأس والرقبة والتشوه ان لم یتم معالجتها. اذن قد تکون وضعیة الذقن والرأس علامة أخری من علامات تدلي الجفن.

البتوز هو فشل في حرکة العضلة التي تسحب الجفن الفوقاني. لذا سحب الحاجب إلی الأعلی قد تکون من علامات البتوز، فيِ الحقیقة یستخدم الشخص عضلة الجبین لرفع الجفن لذا ترتفع الحاجب، اذا کان التدلي في عین واحدة فسترتفع حاجب تلک العین وان کان التدلي في کلاهما فسیلاحظ ارتفاع کلا الحاجبان.

تدلي الجفن هو أکثر العلامات شیوعاً للبتوز عند الأطفال. في أغلب الأحیان یکون البتوز أمراً ولادیاً، أي لاتتقارن الجفون الفوقانیة في عیون الطفل. قد یضطر الطفل إلی رجوع رأسه أو رقبته إلی الوراء أو سحب حاجبه إلی الأعلی محاولاً استخدام کلتا العینین في الرؤیة. الأمر الذي قد یسبب التشوهات أو اختلالات في مظهر الأشخاص علی مر السنین.

ما هي المشاکل التي یسببها البتوز؟

کسل العین هو أکثر المشاکل شیوعاً في هذا الأمر. قد یحدث کسل العین الناجم عن البتوز بسبب أمرین:

انسداد المسار البصري في البتوز الحاد

الاستجماتيزم وغواش العین بسببه

قد یقوم الحول بإخفاء البتوز في حالة وجوده ولکنه سیسفر عن کسل العین فیما بعد.

 علاج البتوز الولادي

یتعالج البتوز في أکثر الأحیان بالعلمیة الجراحیة لدی الأطفال. قد یتم وضع الغطاء علی العین السالمة، اذا کان الطفل یعاني من الکسل أیضاً فسیکون ملزماً علی استخدام النظارات أو قطرة العین.

یتم تشخیص ضرورة إجراء العلمیة الجراحیة لتدلي الجفن أو البتوز واختیار الطریقة المناسبة علی اساس الأمور التالیة:

نسبة البتوز

اذا کان البتوز في عین واحدة أو في کلتا العینین

عمر الطفل

وضع حرکة العین

قوة عضلات العین في حرکتها إلی الأعلی وإلی الأسفل

لایحتاج المریض إلی إجراء العلمیة في السنین الأولی من حیاته في البتوز الخفیف. ولکن في الأمور المذکورة أعلاه وفي البتوز الحاد یجب مراجعة الطبیب وفحص کسل العین والأخطاء الانکساریة وحالات العین وعیوبها بواسطة طبیب العیون، لکي یتم معالجة هذه العیوب عند الضرورة.

أسباب البتوز عند البالغین

إصابة أو انفصال وتر عضلة اللیفاتور من الجفن أکثر الأسباب شیوعاً في البتوز لدی البالغین. قد یحدث هذا الأمر بسبب الأمور التالیة:

إصابة العین وتلقي الضربة

التقدم في السن

تبعاً للعملیات الجراحیة (الماء الأبیض) أو سائر العملیات الجراحیة.

تدلي الجفن أو البتوز لدی البالغین قد یکون من مضاعفات أمراض أخری مثل الأمراض العضلیة أو العصبیة أو أورام محجر العین. في هذه الحالة ستؤثر العضلة علی الجفن أو العصب.

علاج البتوز لدی البالغین

سیقوم الطبیب المعالج بتزوید المریض بمعلومات کافیة حول علاج البتوز ومضاعفاته المحتمله بعد فحصه الکامل والاطلاع علی حالته.

قد یحتاج الطبیب إلی الأشعة السینیة أو الأشعات الخاصة وتحلیل الدم وتحالیل أخری لاختیار افضل طریقة لعلاج البتوز. إن الخیار النهائي أي خیار تحدید العملیة الجراحیة هو خیار الجراح حسب نسبة البتوز وسائر المستجدات السریریة.

مضاعفات عملیة البتوز

تحتوي عملیة البتوز علی خطر المضاعفات التالیة:

الالتهاب

النزیف

انخفاض مدی الرؤیة وهو أمر نادر الحدوث

ربما لایمکن إغلاق العین بشکل کامل بعد إجراء العملیة ولکن هذه المضاعفة منقطعة وسرعان ما تختفي. یمکن استخدام القطرات والدهون للحفاظ علی العین طول هذه الفترة.

یتم ترمیم مظهر الجفن بشکل ملحوظ ولکن قد لاتبدوا الجفون متقارنة تماماً.

في أکثر الحالات یبقی الجفن الذي خضع للعملیة مفتوحاً وقت النوم وتکون العین أکثر ارتفاعاً من الأخری عند الرؤیة إلی الأسفل. وهذه الأمور لیست ذات أهمیة علی الإطلاق.

قد لا تعود حرکة العین بشکل کامل وقد تحتاج العین إلی الأکثر من عملیة واحدة وهي من الحالات النادرة.

النتیجة

یمکن معالجة تدلي العین أو البتوز عند البالغین أو الأطفال بإجراء العملیة التجمیلیة. سیتحسن مسار رؤیة المریض فضلاً عن مظهره. للفحوصات الوقائیة من احتمال تعرض الأطفال لکسل العین في السنین الأولی من حیاتهم أهمیة بالغة.

الطرق التواصلیة مع طبیب جراح الجفن ومتخصص تجمیل العین والوجه الدکتور أبوالفضل رحیمي

قناة التلجرام للدکتور أبوالفضل رحیمي: dr_a_rahim

قناة الانستاجرام للدکتور أبوالفضل رحیمي: dr_a_rahim

رقم الهاتف۰۲۱۸۸۷۷۵۵۰۸

ننتظر انتقاداتکم واقتراحاتکم

مع خالص الشکر

ادارة موقع الدکتور ابوالفضل رحیمي

درباره مدیر سایت

ارسال دیدگاه

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *